المقالات

تحريم شد الرحل إلى القبور وبيان أن ذلك هو مذهب السلف

makal

قال شيخ الإسلام ابن تيمية: ((وأما السفر إلى زيارة قبور الأنبياء الصالحين فلا يجب بالنذر عند أحد منهم لأنه ليس بطاعة)). علق الشيخ ربيع: ((زيارة القبور مشروعة وكان رسول الله قد نهى عنها من باب سد الذرائع؛ لأن الأمم السابقة فتنت بقبور أنبيائها وصالحيها حتى أوقعهم الشيطان كرات ومرات في هوة الشرك بهم واتخاذهم أنداداً مع الله، وأول فتنة من ...

أكمل القراءة »

احذر أن يفتنوك عن الحق

makal

قال تبارك وتعالى: {وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ } [1]     قال العلامة السعدي – رحمه الله – في قوله تعالى: ﴿ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ﴾:  إياك والاغترار بهم، وأن يفتنوك فيصدوك عن بعض ما أنزل الله ...

أكمل القراءة »

أسباب الألفة والمحبة وإزالة الأحقاد والضغائن

makal

يقول العلامة ابن سعدي في رسالته: الدين الصحيح يحل جميع المشاكل   ومن أعظم الأصول الشرعية حث المسلمين على القيام بدينهم , والقيام بحقوق الله وعبوديته , والقيام بحقوق العباد , والحث على الاتفاق واجتماع الكلمة , والسعي في أسباب الألفة والمحبة , وإزالة الأحقاد والضغائن.   قال تعالى: {إنما المؤمنون إخوة}[1]   {واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم ...

أكمل القراءة »

ابن باز : بيان اشتداد غربة الإسلام في آخر الزمان

makal

ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم في حديث طويل «يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا، ويمسي الرجل مؤمنا ويصبح كافرا، يبيع دينه بعرض من الدنيا قليل » ما المقصود بالكفر في الحديث وكيف يكون بيع الدين؟ لقد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: «بادروا بالأعمال فتنا كقطع الليل المظلم » بادروا بالأعمال يعني الصالحة «فتنا كقطع الليل المظلم، ...

أكمل القراءة »

هل يجوز مخاطبة الجن المسلم ؟

makal

قال الشيخ ربيع حفظه الله: لا يجوز، ما الذي يدريك أنه مسلم؟ قد يكون منافقًا ويقول: أنا مسلم! يكون كافرًا، ويقول: أنا مسلم! جني ما تعرفه وأنت لا تعلم الغيب، ما يجوز -بارك الله فيك-. يكون إنسان أمامك يدعي الإسلام قد تأخذ بظاهره، تراه أمامك يصلي و.. و..، ثم أنت لا تعرفه، لكن جن دخل في إنسان يقول لك: أنا ...

أكمل القراءة »

الأمور التي يُستجلب بها التوفيق

makal

الشيخ عبد الرزاق البدر:   أجمع العارفون بالله على أنَّ التوفيق أن لايكِلك الله إلى نفسك ، وأن الخذلان: أن يوكل العبد إلى نفسه، ومما ينبغي أن يعتنى به في هذا المقام معرفة الأمور التي يُستجلب بها التوفيق وتتلخص في النية الصالحة التي هي أساس العمل وقوامه وصلاحه، وكثرة الدعاء والإلحاح على الله ؛ فإن من أُعطي الدعاء فقد أعطي ...

أكمل القراءة »

التفرغ لعيوب الناس

makal

الشيخ عبد الرزاق البدر:   قال عون بن عبد الله رحمه الله: «ما أحسب أحدا تفرغ لعيوب الناس إلا من غفلة غفلها عن نفسه» الصمت لابن أبي الدنيا (198). صدق رحمه الله فمن الناس من يبصر القذى في عين أخيه وينسى الجذع في عينيه، فربما أصبح وقد فاتته صلاة الفجر مع الجماعة ولا هم له إلا تتبع عيوب الناس.

أكمل القراءة »

الشيخ عبد الرزاق البدر: الْعَمَلُ الصَّالِح

makal

العمل الصالح هو المتجر الرابح والمغنم الراجح ، قال الله تبارك وتعالى : { إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَنْ تَبُورَ (29) لِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُمْ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّهُ غَفُورٌ شَكُورٌ}[فاطر:29-30] . وهو مجلبةٌ للسعادة مطردةٌ للشقاء ، قال الله تعالى : { مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ ...

أكمل القراءة »